جينات سلوك التدخين وأمراض الرئة

تكشف جملة عيّنات عن إشارات جينيّة معينة من شأنها تحديد مخاطر تعرُّض شخص ما لإدمان التبغ وتلف الرئتين من جرّاء التدخين.

قراءة

©Image Source Salsa/ Alamy Stock Photo

يعاني العديد من المدخّنين إعاقةً حادة لتدفّق الهواء، أو ما يُعرف بمرض الانسداد الرئويّ المزمن COPD، بينما قد لا يصاب مدخّنون آخرون بالمرض. ويبدو أنّ البعض يدمنون التدخين من بضع سجائر، في حين لا يحدث ذلك مع البعض الآخر. لقد سعى الباحثون منذ مدة طويلة إلى فهم هذه الاختلافات، وهاهي دراسة حديثة حول جينات سلوك التدخين ووظيفة الرئة ومرض الانسداد الرئويّ المزمن، توفّر مفاتيح اللغز.

حلل إيان هول -عالِم الجزيئات الحيويّة بجامعة نوتنجهام في المملكة المتحدة- وفريق من الباحثين الدوليّين، بيانات جينيّة لـ50,008 عينة مخزّنة في البنك الحيوي بالمملكة المتّحدة. تعود العيّنات المنتقاة إلى مدخّنين وآخرين لم يدخّنوا قطّ، وتحتوي كلّ مجموعة على أعداد مماثلة من أشخاص ذوي وظيفة تنفسيّة منخفضة ومتوسّطة وعالية. وتقاس وظيفة الرئة بجهاز، يسمّى مقياس التنفّس، يقيس مقدار هواء الزفير المنفوث بقوّة وذلك بعد الاستنشاق العميق. وجد الفريق أسبابًا جينيّة مشتركة للرئة ذات الوظيفة المنخفضة لدى غير المدخّنين، ولدى المدخّنين بشراهة، ولدى المصابين بالربو وغير المصابين به.

توصل الباحثون إلى ستّة اختلافات وراثيّة جديدة مرتبطة بالظواهر المتطرفة لوظيفة الرئة، سواء قوتها أو ضعفها، ولها ارتباط كذلك بمرض الانسداد الرئويّ المزمن، متضمنةً الأفراد الذين ليس لهم تاريخ مع التدخين. وهذه الاختلافات هي المحدّدة لكيفيّة نموّ الرئتين وكيفيّة تلفهما، ومن ثَمّ هي المحدّدة لمدى إصابة الشخص بأمراض الرئة في وقت مبكّر جدًّا من الحياة، وفق هول.

يقول هول: "تعرّف الفريق أيضًا على خمس إشارات جينيّة جديدة لسلوك التدخين". بعض هذه الاختلافات الجينية تتعلق بمستقبِلات النيكوتين في الدماغ وكيفيّة تأثيرها على مسار المكافأة في الدماغ والإدمان. ويوضح هول أن الفريق تعرّف على منطقة وراثيّة تَبرز لتنظيم تعبير عدد من الجينات الأخرى، ويمكنها التصرف مثل مفتاح التشغيل الرئيسي.

يؤكد هول أنّ "هذه المعلومات الجينية يمكنها المساعدة في استهداف الأفراد المعرّضين للخطر، بالمداواة في سبيل إعانة الأشخاص في الإقلاع عن التدخين".

ويضيف هول: "في الوقت الذي يمكن فيه استخدام هذه المعلومات مستقبلًا لوضع خطوط عامّة لخطر الإدمان مبنيّة على الاختلافات الجينية، فإنّ رسالة الصحّة العامّة لا تقول إنّه مسموح بمواصلة التدخين حتّى وإن كنت ضمن مجموعة الاختطار الأقل، ما دامت المخاطر الصحّيّة المرتبطة بالتدخين عديدة".

References

  1. Wain, L.V.,  Shrine, N., Miller, S., Jackson, V.E., Ntalla I., Hall, I. et al. Novel insights into the genetics of smoking behaviour, lung function, and chronic obstructive pulmonary disease (UK BiLEVE): a genetic association study in UK Biobank. The Lancet Respiratory Medicine (2015). | article

أقرأ أيضا

البحث عن إجابات حول التوحُّد

إن تناسخ أحد الجينات المرتبطة بالتوحُّد في القرود قد يُلقي مزيدًا من الضوء على أسباب المرض.

اضطراب نقص ميثيل أدينوسيل ترانسفيريز: تأثيرات أوسع لمرض نادر

حالة إصابة بمرض نادر من أمراض الطفولة تكشف عن طفرة جديدة باعتبارها سببًا كامنًا للمرض، وتحدد أعراضًا للمرض على الجلد والشعر لم يسبق التعرف عليها.

طفرة جينية مرتبطة بالخصوبة

طفرة في الجين المسؤول عن تشفير مستقبِلات سطح الخلية تعطل نمو الأوعية اللمفاوية وترتبط بالإجهاض.