عشرون طفرة جديدة تسهم في مرض وراثي نادر

كشفت دراسة جديدة عن طفرات في مرض موروث نادر يسمى "بيلة حمض البيروجلوتاميك"

قراءة

N/A

لم يرد، في الأدبيات العلمية، ذكر حالة نادرة جدًّا عن مرض وراثي يسمى بيلة حمض 5-أوكسوبرولين (حمض البيروجلوتاميك)، إلا في سبع حالات مرضية فقط، ولا تزال خصائصه الجينية والسريرية غير مفهومة جيدًا. ومؤخرًا تلقي دراسة دولية الضوء على هذا المرض، شاركت فيها الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني في المملكة العربية السعودية، حيث جرى تحليل الحمض النووي لأربع عشرة عائلة متضررة من مختلِف المجموعات العرقية.

تثبط هذه الحالة إنتاج الجلوتاثيون، وهو جزيء يحتاجه الجسم لتحييد الجزيئات الضارة الأخرى المتولدة في أثناء إنتاج الطاقة. وهو ضروري أيضًا لبناء مكوِّنات خلوية مثل الحمض النووي والبروتينات، ولاستقلاب المواد الكيميائية الغريبة مثل الأدوية والملوِّثات البيئية. وتتباين الأعراض المميِّزة للمرض في حدتها من خفيفة، فتؤثر على خلايا الدم الحمراء فحسب، إلى شديدة، فتؤثر على عدة أنواع من الخلايا في الجسم.

أحد مؤشرات الإصابة بهذا المرض هو التركيز الكبير لحمض 5-أوكسوبرولين في البول. ويمكن أن تتسبب عدة عوامل في هذا المرض، من بينها تحوُّر جين مُخَلِّقَة الجلوتاثيون (GSS) أو جين 5-أوكسو-إل-بروليناز (OPLAH). وفي حين أن تحوُّر الجين الأول أُبلغ عنه في عشرات من المرضى، تركز هذه الدراسة على الجين الثاني، ويُعرَف أيضًا باسم نقص 5-أوكسوبروليناز، وهو أكثر ندرة.

ومن خلال تحليل الحمض النووي للأطفال المتضررين من نقص 5-أوكسوبروليناز وأفراد أسرهم، اكتشف الباحثون 20 طفرة جديدة وفريدة في هذا الجين (OPLAH). ووجدوا أن المرض يتجلى عندما يرث الطفل نسختين من الجين غير الطبيعي، واحدة من كلٍّ من الوالدين. وربما يحمل أحد الوالدين نسخة واحدة من الجين المَعِيب دون ظهور الأعراض عليه، عندها تكون نسبة خطر ولادة طفل مصاب بالمرض 25% مع كل حمل. ونظرًا لكون زواج الأقارب شائعًا في المملكة العربية السعودية، تزيد فرص نقل الجين المعدل.

وعلى غير المتوقع، لم يتأثر أيٌّ من المرضى بالانحلال السابق لأوانه لخلايا الدم الحمراء، والمعروف باسم فقر الدم الانحلالي، وهو سمة سريرية رئيسة في المرضى الذين يعانون من طفرات الجين GSS. ومع ذلك، تباينت الأعراض الأخرى على نطاق واسع: فلم يَعترِ بعض المرضى أي أعراض على الإطلاق، في حين أصيب آخرون بأعراض نفسية حركية، وإعاقات النمو، وفقدان الوزن الضار. ولم يتمكن الباحثون من توضيح العلاقة السببية بين الأعراض وطفرات الجين OPLAH.

يقول ماجد الفضل -الأستاذ بجامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية-: "هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لرسم الخط الفاصل بين المرض غير المصحوب بأعراض والذي تصحبه أعراض. كما لا يمكننا استبعاد أن الأعراض الجديدة قد تظهر في وقت لاحق في حياة هؤلاء الأطفال، أو أن الأعراض الحالية قد تكون ناجمة عن عيوب وراثية أخرى".

References

  1. Sass, J. O., Gemperle-Britschgi, C., Tarailo-Graovac, M., Patel, N., Walter, M., et al. Unravelling 5-oxoprolinuria (pyroglutamic aciduria) due to bi-allelic OPLAH mutations: 20 new mutations in 14 families. Molecular Genetics and Metabolism, 119(1), 44-49 (2016).| article

أقرأ أيضا

جين يربط بين التَّوَحُّد وأمراض الكُلى

الطفرات في جين يدعى "تيشرت"هي السبب في إصابة الأطفال باضطرابات طيف التوحد ومشكلات الكُلى

فهم الطبيعة الوراثية لعيوب القلب الخِلقية

أدلة جديدة تستشف العيوب الخِلقية للقلب في نسل الآباء الأصحاء

التوصل لسبب مرض نادر مرتبط بأحد الأحماض الأمينية

طفرة جينية مكتشفة حديثًا تفسر اضطراب عملية الأيض لدى فتاة سعودية