الحدُّ من «وخز» الحقن في علاج السرطان

يحدُّ تغليف علاج السرطان داخل مكعبات دقيقة قابلة للحقن من الحاجة إلى علاجات باضعة متعددة.

قراءة

Xueguang Lu et al

لا يُكمِل ما يقرب من نصف المرضى المصابين بالسرطان دورة العلاج الكاملة، إذ يؤثر تعدد مرات الذهاب إلى المستشفى، والإجراءات الباضعة، إضافة إلى الضغوط الجسدية والنفسية المتكررة، في قدرة المرضى على استمرار تلقي العلاجات المُنقذة لحياتهم. ويهدف نظام لتوصيل الأدوية طوَّره باحثون في الولايات المتحدة الأمريكية إلى تخفيف بعض هذا العبء بتغليف علاجات السرطان داخل مكعبات ميكروية الحجم قادرة على تقديم دورة علاج للسرطان يمتد مفعولها أسابيع من جرّاء حقنة واحدة.

تحت قيادة باحثين من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا MIT، صنع الفريق المسؤول عن هذا الابتكار الجديد مكعباتٍ دقيقة مُجوَّفة من مادة تُسمّى البوليمر المشترك لحمضي الجلايكوليك واللاكتيك PLGA، بقياس أقل من نصف ملليمتر لكل جانب. وعلى نقيض أنظمة توصيل الأدوية الحالية بطيئة الإطلاق، فإن هذه الجسيمات الدقيقة تُطلق حمولاتها بطريقة "مشابهة لكيفية تشقق قشر البيضة"، كما تقول آنا جاكلينك، من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وإحدى قادة فريق البحث.

صمّم الفريق الجسيمات الدقيقة المصنوعة من مادة PLGA لتستخدم مع المحفّز التجريبي لجينات الإنترفيرون STING لعلاج السرطان، والذي يجري اختباره في عديد من التجارب السريرية الأمريكية. وفي الوقت الحاليّ يعتمد العلاج على الحقن المتعدد مباشرة في الورم.

ويقدِّم النظام، الذي طوَّره الفريق بديلًا أفضل. فعن طريق دمج مكعبات ذات تراكيب مختلفة من مادة PLGA في محلول واحد قابل للحقن، يوفر النظام جرعات متعددة على امتداد فترة من الوقت حيث تتحلل المكعبات تباعاً.

اختبر الباحثون فاعلية نظامهم على نماذج فئران تجارب مصابة بأنواع متعددة من السرطان؛ بما في ذلك سرطان الثدي، وسرطان الجلد، وسرطان البنكرياس. وأظهرت النتائج أن حقنة واحدة من المكعبات المحملة بمحفز لجينات الإنترفيرون STING استطاعت تحفيز استجابة قوية مضادة للورم، وتثبيط نمو الورم بفاعلية على المستويين الموضعي والعام. وكان لهذا العلاج نفس فاعلية الحقن المتعدد الذي يعطي للمريض على امتداد فترة من الوقت. وعندما تم الحقن بمحفز لجينات الإنترفيرون STING المغلف في كبسولات بعد إزالة الورم، قلَّت احتمالات تكرار الإصابة من 100% إلى 25%.

وتتمثل إحدى الميزات الحاسمة لدورة العلاج بجرعة واحدة في أن الورم والأوعية الدموية المصاحبة لا يتعرضون لاضطراب ملموس على نحو متكرر، ما من شأنه تقليل احتمالات حدوث انتقالات ورمية، وهو تأثير لاحظه الفريق في دراستهم الخاصة.

وتهدف الأبحاث التي يجريها الفريق إلى جعل العلاج بمحفز لجينات الإنترفيرون STING أكثر قابلية للتحمل وأكثر فاعلية، إضافة إلى توسيع نطاقه ليشمل أورامًا يصعب الوصول إليها. وتقول جاكلينك إن فريقها تغلّب على "عديد من التحدّيات التقنية" خلال إجرائهم الأبحاث، وهي التحديات التي تطلبت منهم تطوير طرق تصنيع جديدة، ودراسات داخل الجسم الحي، وأساليب حقن جديدة.

وبعد تحسين قدرة الجسيمات الدقيقة التي ابتكروها وتوسيع نطاق إنتاجها، يأمل الفريق في التعاون مع شركات الأدوية لمنح منصّتهم فرصة المشاركة في التجارب السريرية.

References

    1. Lu, X., et al. Engineered PLGA microparticles for long-term, pulsatile release of STING agonist for cancer immunotherapy. Science Translational Medicine 12, eaaz6606 (2020).  | article 

أقرأ أيضا

تحسين عملية إيصال الدواء إلى الخلايا السرطانية المُستهدفة

جُسيمات نانوية مصنوعةٌ من مادتين تُحسِّن مستوى الأمان لدواءٍ شائع لعلاج السرطان

كيف يراوغ الورمُ الميلانيني أجهزتنا المناعية ليدفعها إلى تجاهل النقائل السرطانية؟ 

عاملُ نمو تُفرزه خلايا الورم الميلانيني يتسبَّب في تغافُل الجهاز المناعي عن النقائل السرطانية.

اتخاذ القرارات المدعومة بالذكاء الاصطناعي يُحسّن من تشخيص سرطان الجلد

باحثون يعرضون إطار عمل لأنظمة التعرف على الصور القائمة على الذكاء الاصطناعي لمساعدة الأطباء على إجراء تشخيصات أكثر دقة.