ترجمة استبيانٍ لقياس رضاء المرضى عن مضادات التجلط إلى العربية

يمكن وضع تقييم شامل لجودة حياة المرضى العرب الذين يُعالَجون فتراتٍ طويلة بالعقاقير المضادة لتجلّط الدم، من خلال هذه النسخة المترجَمة من مقياسٍ دولي لمدى رضاء المرضى.

قراءة

Sebastian Kaulitzki / Alamy Stock Photo

بالنسبة للمرضى الذين يُعالَجون بالعقاقير فتراتٍ طويلة، تُعد جودة الحياة الصحية جانبًا مهمًا من أنظمة العلاج، إذ تقلّ احتمالية التزام المرضى بتناول العقاقير التي تؤثر سلبًا في حياتهم اليومية. وفي هذا الصدد، يستخدم العاملون في المجال الطبي مقياسَ دوك الدولي لرضاء المرضى عن مضادات التجلط (DASS)، لمتابعة هذه المسألة في حالة المرضى الذين يُعالَجون فتراتٍ طويلة بمضادات التجلط التي تُؤخذ عن طريق الفم. والآن، ولأوّل مرة، ترجم العلماء في مركز الملك عبد الله العالمي للأبحاث الطبية (كيمارك) هذا المقياس إلى اللغة العربية، واختبروا فاعليته على مجموعةٍ أترابية من المرضى في المملكة العربية السعودية.

تساعد مضادات التجلط مثل "وارفارين" warfarin و"أبيكسابان" apixaban على منع الجلطات الدموية والسكتات الدماغية في حالة المرضى الذين يعانون من الرجفان الأذيني واضطرابات الانصمام الخثاري، لكنَّ بعضًا منهم يعانون آثارًا جانبية حادة، ويصبحون أكثر عُرضةً للإصابة بنزيفٍ داخلي حين يتناولون هذه العقاقير، ومن ثمَّ قد لا يلتزمون بتناولها بالشكل الكافي، ممَّا يجعل الاستبيانات مثل مقياس DASS أداةً قيّمة.

وكأي استبيان، ينبغي تعديل هذا المقياس ليناسب الثقافات المتباينة، وأن يُترجَم إلى اللغات المختلفة، مع الحفاظ على ملاءمة معاني الأسئلة ودلالاتها. وعن هذا تقول خزرة سلطانة، الباحثة في مكتب الأبحاث الخاص بكيمارك: "نظرًا إلى الاختلافات بين كل مجموعة سُكّانية وغيرها، وبين كل بيئة وأخرى، فمن المهم تقييم مدى موثوقية أي أداة استبيان وصلاحيتها، لا سيّما عندما تكون مُترجَمةً من لغةٍ أخرى. وفور أن صغنا النسخة العربية المترجمة، أردنا التأكّد من أنَّها تقيس بدقة مدى رضاء المرضى، وتُعطينا نتائج متَّسقة في كل مرةٍ تُستخدَم فيها".

لذلك، طلب الفريق من 439 مريضًا تزيد أعمارهم على 18 عامًا في منشأةٍ حكومية كبيرة بالسعودية، أن يملؤوا النسخة العربية من مقياس DASS. وقد بيَّن تحليل الفريق لردود المرضى أنَّ هناك ثلاثة أسئلة لا تناسب المرضى العرب مقارنةً ببقية الاستبيان.

وتقول سلطانة عن هذه الأسئلة: "أشارت الأسئلة إلى تناول الكحول، وهذا لا يناسب الثقافة العربية، وكذلك أشارت إلى الأدوية التي لا تستلزم وصفةً طبية، وتلك الأدوية ليست عنصرًا في نظام الرعاية الصحية لدينا، ومن ثمَّ فإنَّ تلك الأسئلة ستكون مربكةً للمرضى في السعودية. وصحيحٌ أنَّنا أنتجنا نسخةً عربية من مقياس DASS، لكن من المهم أن نشير إلى أنَّ الأمر متروك لكل دولةٍ ناطقة باللغة العربية، كي تتحقق من مدى ملاءمة الاستبيان لثقافتها الخاصة، فنسختُنا مُصمَّمة بالأخص للمملكة العربية السعودية."

أمَّا الأسئلة المتبقية في الاستبيان فتبيَّن أنَّها ملائمةٌ بدرجةٍ كبيرة، وتوفِّر أداةً مناسبة لتقييم رضاء المرضى عن كلا العقارين. وعلى غرار الثقافات الأخرى، وجد الفريق أنَّ الذكور أكثر رضاءً عن تلك العقاقير من الإناث، وأنَّ المرضى الأكبر سنًا عادةً ما يكونون أكثر رضاءً عن العلاج الذي يخضعون له، مقارنةً بالمرضى الأصغر عمرًا.

واختتمت سلطانة تعليقها قائلةً: "مع زيادة الوعي بوجود هذه النسخة العربية الجديدة من مقياسDASS ، نأمل أن يُضمِّنها العاملون في قطاع الرعاية الصحية بأرجاء السعودية، في برامجهم الهادفة لدعم المرضى الذين يُعالجون فتراتٍ طويلة بمضادات التجلط".

References

  1.  AlAmmari, M., et al. Validation and psychometric properties of the Arabic version of the Duke Anticoagulation Satisfaction Scale (DASS). Frontiers in Pharmacology 11: 587489 (2020)  | article

أقرأ أيضا

الدعم الأُسري يُعجِّل بالتعافي من الإصابات

الروابط الأسرية تلعب دورًا محوريًا في التعافي بنجاحٍ من الإصابات التي قد تؤدي إلى إعاقة مؤقتة أو مُستديمة.

بدء تجربة على عقار مضاد للفيروسات لعلاج «كوفيد-19»

تجربة سريرية في المملكة العربية السعودية تدرس فاعلية عقار مضاد للفيروسات مُتداول بالفعل في علاج الأعراض الطفيفة لمرض «كوفيد-19».

تطوير جسيماتٍ نانوية واعدة يمكنها توصيل علاجٍ كيميائي إلى أهدافه

يمكن أن يُؤدي استخدام الجسيمات النانوية في توصيل عقار العلاج الكيميائي "إبيروبيسين" المُستخدم حاليًا إلى تحسين فاعلية العقار وأمانه.