فهم المخاطر الإنجابية لزواج الأقارب

المملكة العربية السعودية بحاجة إلى نشر برنامج تثقيفي على نطاق واسع؛ للتحذير من المخاطر الوراثية التي قد تهدد الأطفال الذين يولدون في إطار زواج الأقارب.

قراءة

©Hongqi Zhang/ Alamy Stock Photo

يواجه الأطفال الذين يولدون للأشخاص المرتبطين بصلة وراثية من نفس العائلة – ما يُعرف بزواج الأقارب- مخاطر صحية جديّة. تبيّن دراسة حديثة أُجرِيَت في المملكة العربية السعودية، حيث لا يزال يُمارَس هذا النمط من الزواج، أنّ لدى النساء وعيًا أكبر بشأن هذه المخاطر مقارنة بالرجال.

قد يُنتج زواج الأقارب أطفالًا يعانون صعوبات في الإدراك، وعيوبًا في القلب، وإعاقات سمعية، فضلًا عن غيرها من الأمراض الوراثية. كما قد يزيد هذا النمط من الزواج، من فرص وراثة الطفل نسختين من جينات معيبة من أحد الأقارب ’السلف‘ المشتركين بين الأب والأم، وبالتالي تكريس اضطرابات جينية متنحية.

أجرى أنور أحمد -من مركز الملك عبد الله العالمي للأبحاث الطبية وجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية- وفريق من الباحثين في المملكة العربية السعودية دراسة شاملة، ضمت 386 سعوديًّا فوق سن الـ18 سنة؛ لتحديد مستوى معرفتهم بهذه المخاطر الصحية.

أكمل كل مشترك تعبئة استبانتين. الهدف من الأولى جمع تفاصيل اجتماعية، تتضمن مستوى الثقافة في عائلاتهم، وضمت أسئلة عن الزواج وعن أمراض وراثية معروفة. بينما ركّزت الثانية على معرفة العواقب الوراثية لزواج الأقارب.

كانت المعرفة الشاملة عن الاضطراب الوراثي الذي يسببه زواج الأقارب أقل بين البالغين في السعودية مقارنة ببلدان أخرى. وافتقر نحو 6% من المشاركين في الاستبانة لأي معرفة بهذه المسألة، أما ثلث مَن شملتهم الاستبانة فلم يسبق لهم أن تلقوا أي معلومات تتعلق بالأمراض الوراثية. المثير، أنّ الدراسة أظهرت تباينًا واسعًا بين الجنسين، بحيث أظهرت النساء فهمًا أكبر بكثير من الرجال للعواقب الطبية التي قد يخلفها زواج الأقارب.

يوضح الفريق في ورقته البحثية: "هذا قد يفسر حقيقة أنّ النساء في مجتمعنا يملن إلى قبول المعلومات الطبية بصورة موضوعية، على النقيض من الرجال؛ فهم -على الأرجح- يميلون إلى رفض المعلومات الطبية إن تعارضت مع الثقافة التقليدية".

إضافة إلى ذلك، كشفت الدراسة أنّ مَن لديهم خلفية ثقافية أعلى، مع مَن حصلوا على معلومات طبية من أصدقائهم، كانوا على الأرجح أكثر فهمًا للمخاطر الوراثية، وبالتالي كانوا معارضين زواجَ الأقارب. أما أولئك المنحدرون من عائلات ذات مستوى تعليمي أقل، فقد تبيّن أنّ درايتهم بهذه المسألة محدودة، وعلى الأرجح هم منحدرون من عائلات تسود فيها عادة زواج الأقارب.

ويدعو فريق البحث إلى تناول نتائج دراستهم بحذر؛ إذ هنالك حاجة لإجراء دراسة أكبر وأشمل لبحث الوعي لدى البالغين. ولكن، يرى الفريق أنّه: "يجب أن تجري المملكة العربية السعودية حملة واسعة لزيادة الوعي الصحي بالمخاطر المرتبطة بزواج الأقارب".

References

  1.  Ahmed, A.E., Alharbi, O.A., Al-Hamam, A.A., Al-Shaia, W.A., Al-Marzoug, H.M., et al. Awareness of health consequences of consanguineous marriages among Saudi adults. The Journal of Public Health in Developing Countries. 2016; 2(1): 121-129. article

أقرأ أيضا

فرصة الفرد ضئيلة للغاية في مواجهة صفاته الوراثية في لعبة الوزن

الحفاظ على الرشاقة ربما لا يتوقف على قوة الإرادة وحدها. فقد أظهرت دراسة حديثة أن الاحتفاظ بوزن صحي يمكن أن يكون مرهونًا بالعوامل الوراثية.

ما لا يقتل أسلافَك يُقوِيك

سحالي السياج التي تتعرض للضغوط تمنح أجيالها الشابة دون قصدٍ فرصًا أفضل في مواجهة المُفترِسات

اضطراب نقص ميثيل أدينوسيل ترانسفيريز: تأثيرات أوسع لمرض نادر

حالة إصابة بمرض نادر من أمراض الطفولة تكشف عن طفرة جديدة باعتبارها سببًا كامنًا للمرض، وتحدد أعراضًا للمرض على الجلد والشعر لم يسبق التعرف عليها.